الرئيسية / أخبار / الكشف عن عدد مصانع “الكبتاغون” في الجنوب السوري فمن يقف خلفها ؟

الكشف عن عدد مصانع “الكبتاغون” في الجنوب السوري فمن يقف خلفها ؟

كشف “تجمع أحرار حوران” عن أعداد مصانع الكبتاغون التابعة لنظام أسد في الجنوب السوري, وكمية إنتاجها شهرياً.

واستند “أحرار حوران” على معلومات حصل عليها تفيد بأن عدد مصانع الكبتاغون في الجنوب السوري تترواح بين 8 إلى 10 مصانع آلية ونصف آلية, بقدرة إنتاجية قد تصل إلى 10 آلاف حبة كبتاغون في الشهر الواحد.

وأضاف أنه من المتوقع إزدياد أعداد معامل الكبتاغون محافظات “درعا” و “القنيطرة” و “السويداء” جنوب سوريا, وذلك بسبب ازدياد نفوذ الميليشيات الإيرانية التي تعمل على تصنيع المخدرات, بالإضافة لقرب هذه المنطقة من الحدود مع الأردن, التي أصبحت النافذة الأولى أمام نظام أسد لتهريب المواد المخدرة.

وكان تحقيق لصحيفة “دير شبيغل” الألمانية, قد كشف بأن عوائد تصنيع وتهريب المخدرات في سوريا وصل لـ 5 مليارات و700 مليون دولار في العام 2021, مؤكدةً تورط مسؤولين في نظام أسد وأقارب المجرم بشار في تسهيل عمليات التصنيع والتهريب, والذي أصبح عصباً اساسيا في اقتصاد حكومة أسد.

الجدير ذكره أن نسبة أعداد السوريين الذين يتعاطون المواد المخدرة في مناطق سيطرة النظام تزداد بشكل ملحوظ, خاصةً في المناطق الحدودية القريبة مناطق التهريب, كونها تعد مخزناً لتلك المواد .

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

ميليشيا إيرانية تنشط شرق حماة وتهدد أصحاب المنازل هناك

تشهد معظم المناطق السورية الخاضعة لسيطرة نظام أسد، تحركات للميليشيات الإيرانية، بهدف بسط سيطرتها، ونشر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.