الرئيسية / أخبار / مصادر خاصة تكشف عن جريمة ارتكبها شبيحة أسد قبل 10 أعوام بريف دمشق

مصادر خاصة تكشف عن جريمة ارتكبها شبيحة أسد قبل 10 أعوام بريف دمشق

كشفت مصادر خاصة لمركز عين الشام للدراسات, عن جريمة بشعة ارتكبها شبيحة أسد قبل عشرة أعوام, في منطقة “قرى الأسد”, الواقعة بريف دمشق الشمالي الغربي.

وقالت المصادر: بأن أهالي منطقة “قرى الأسد” عثروا على رفاة أحد الأشخاص, أثناء عمليات الحفر لإنشاء بناء سكني جديد في المنطقة المذكورة, مشيرةً إلى أن الرفاة يعود للشاب “خالد العسكري” أحد أبناء مدينة قدسيا بريف دمشق, والذي فقد عام 2012.

وأكدت أن “العسكري” خُطف من منطقة “ضاحية قدسيا” بقصدٍ طائفي من قبل شبيحة أسد, فقط ﻷنه من أبناء أهالي مدينة “قدسيا”, والتي كانت خارج سيطرة ميليشيا أسد في ذلك الوقت.

وأضافت المصادر بأن عصابة أسد سلمت رفاة الشاب المقتول إلى أهله يوم أمس الجمعة, مؤكدةً أنه مدني ولم ينتمي لأي جهة عسكرية قبل اعتقاله من قبل شبيحة ” قرى الأسد”.

الجدير ذكره أن “قرى الأسد” الواقعة بريف دمشق الشمالي الغربي, تعتبر منطقة أمنية بامتياز, ويسكنها ضباط يتبعون لنظام أسد, ويستحيل دخول الأهالي إليها بسهولة, إلا بعد ترك هوياتهم الشخصية على باب المنطقة, والتعريف بالشخص الذي ينون زيارته داخلها.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

ميليشيا إيرانية تنشط شرق حماة وتهدد أصحاب المنازل هناك

تشهد معظم المناطق السورية الخاضعة لسيطرة نظام أسد، تحركات للميليشيات الإيرانية، بهدف بسط سيطرتها، ونشر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.