الرئيسية / أخبار / الفصائل المحلية في درعا تلبي مطالب “لؤي العلي” وتقتحم هذه البلدة

الفصائل المحلية في درعا تلبي مطالب “لؤي العلي” وتقتحم هذه البلدة

شنت الفصائل المحلية في محافظة درعا اليوم الخميس، حملة دهم وتفتيش في بلدة اليادودة شمال غرب المحافظة، وذلك بحثاً عن مطلوبين لنظام أسد.

وقالت مصادر إعلامية: بأن الفصائل المحلية بمرافقة وجهاء بلدة اليادودة، داهمت عدة منازل في البلدة، للتأكد من عدم وجود مطلوبين لنظام أسد.

وذكرت المصادر بأن الفصائل نصبت حواجز أمنية على مداخل ومخارج اليادودة، مضيفة أن حملة التفتيش جاءت في محاولة من أهالي ووجهاء البلدة، لإثبات عدم وجود مطلوبين لنظام أسد داخلها.

وأمس الأربعاء أصدر وجهاء بلدة اليادودة بياناََ طالبوا فيه أصحاب البيوت والمزارع المؤجرة، بتسجيل أسماء المستأجرين من خارج البلدة، وعرض أسماءهم على مخابرات أسد لإخراجهم أو إبقائهم داخل البلدة، فيما حذر البيان أصحاب العقارات من عدم التزامهم بالقرار، وتحملهم مسؤولية وعواقب ذلك.

وتأتي هذه التحركات للفصائل المحلية داخل اليادودة، بعد تهديدات أطلقها رئيس المخابرات العسكرية المجرم “لؤي العلي”، باقتحام البلدة متذرعاََ بوجود مقاتلين يتبعون لتنظم الدولة داخلها.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

ميليشيا إيرانية تنشط شرق حماة وتهدد أصحاب المنازل هناك

تشهد معظم المناطق السورية الخاضعة لسيطرة نظام أسد، تحركات للميليشيات الإيرانية، بهدف بسط سيطرتها، ونشر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.