الرئيسية / أخبار / إيران توقع مذكرة تفاهم مع جامعة دمشق ما أهدافها؟

إيران توقع مذكرة تفاهم مع جامعة دمشق ما أهدافها؟

وقع الاحتلال الإيراني مذكرة تفاهم مع جامعة دمشق، في إطار سعيه لتوسيع نفوذه في المؤسسات التابعة لحكومة أسد، وذلك في سبيل نشر أفكاره ومعتقداته الفاسدة.

وقالت وكالة “سانا” التابعة لنظام أسد بأن جامعة “الحسين” الإيرانية، وقعت مذكرة تفاهم مع جامعة “دمشق” الخاضعة لسيطرة نظام أسد، مما يمنح الجامعة الإيرانية سلطات ومزايا واسعة.

وادعت “سانا” بأن توقيع مذكرة التفاهم جاءت في سبيل تطوير علاقات التعاون العلمي والبحثي وتشجيع التبادل الأكاديمي بين الطلاب، والتعاون في تصميم وإنشاء حديقة العلوم والتكنولوجيا في جامعة دمشق حسب زعمها.

وأشارت إلى أن الاتفاقية تسمح بتبادل الطلاب للدراسة والبحوث، وتبادل أعضاء هيئة التدريس، بالإضافة لعقد الندوات والمشاريع البحثية، وغيرها من الأحداث العلمية المشتركة، مضيفة أن الاتفاقية ستظل سارية المفعول لمدة خمس سنوات، وتجدد تلقائياً لفترة مماثلة.

ويعمل الاحتلال الإيراني وبتسهيلات من نظام أسد على التغلغل في المجتمع السوري لنشر أفكاره الفاسدة، والتي تبيح الكثير من المعتقدات التي تخالف عادات وتقاليد أهل سوريا، كزواج المتعة، ولعن صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

ميليشيا إيرانية تنشط شرق حماة وتهدد أصحاب المنازل هناك

تشهد معظم المناطق السورية الخاضعة لسيطرة نظام أسد، تحركات للميليشيات الإيرانية، بهدف بسط سيطرتها، ونشر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.