الرئيسية / أخبار / مسؤولةٌ أمريكية: اللاجئون العائدون لمناطق أسد يتعرضون للاختفاء القسري

مسؤولةٌ أمريكية: اللاجئون العائدون لمناطق أسد يتعرضون للاختفاء القسري

تتوالى التصريحات الأمريكية والغربية عن خطورة عودة اللاجئين السوريين إلى مناطق سيطرة نظام أسد، لما في ذلك من مخاطر على حياتهم.

وعبرت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة “ليندا توماس غرينفيلد”، عن قلقها من التقارير الموثوقة التي تؤكد بأن اللاجئين الذين يعودون لمناطق سيطرة نظام أسد يتعرضون للتعذيب والاعتقال التعسفي، بالإضافة للاختفاء القسري.

وقالت المندوبة: إن الظروف داخل سوريا ليست آمنة لعودة اللاجئين على نطاق واسع، داعية المجتمع الدولي بالانضمام إلى بلادها، لدعم السوريين والدول التي تستضيفهم.

وشكرت “غرينفيلد” تركيا ولبنان والأردن والعراق ومصر، لمواصلتها توفير الملاذ الآمن لحوالي ستة ملايين لاجئ حسب قولها، مطالبة مجلس الأمن بتنحية السياسة جانباً، والاستمرار بتقديم الدعم والمساعدات عبر الحدود إلى سوريا.

وأضافت بأن الاحتياجات الإنسانية في سوريا اليوم أشد من أي وقت مضى، مشيرة إلى أن المجتمع الدولي والأمم المتحدة لا يستطعون تلبية تلك الاحتياجات، إلا من خلال الحدود لتصل إلى السكان.

الجدير ذكره أنه ورغم التصريحات الغربية والأمريكية على وجه الخصوص المحذرة من خطر عودة اللاجئين إلى سوريا، إلا أن حكومة لبنان المرتهنة لقرارت حزب الله، بدأت قبل عدة أيام بإعادة اللاجئين من أراضيها إلى حضيرة نظام أسد.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

ميليشيا إيرانية تنشط شرق حماة وتهدد أصحاب المنازل هناك

تشهد معظم المناطق السورية الخاضعة لسيطرة نظام أسد، تحركات للميليشيات الإيرانية، بهدف بسط سيطرتها، ونشر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.