الرئيسية / أخبار / عودة التوترات لدرعا .. احتجاجات ضد النظام واشتباكات بالأسلحة الخفيفة

عودة التوترات لدرعا .. احتجاجات ضد النظام واشتباكات بالأسلحة الخفيفة

عادت التوتر من جديد في محافظة درعا، حيث خرج اليوم الأربعاء العشرات من أبناء مدينة جاسم شمال درعا، بمظاهرة طالبوا من خلالها إسقاط نظام أسد، وإطلاق سراح المعتقلين.

وأظهرت صور نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، تجمهر العشرات من أبناء مدينة جاسم، رافعين علم الثورة السورية ولافتات تطالب بالإفراج الفوري عن المعقلين، والكشف عن مصيرهم.

كما ردد المتظاهرون شعارات تطالب بإسقاط النظام، ورحيله عن السلطة، بالإضافة لمطالبهم بإيقاف الاعتقالات التعسفية، التي تمارسها ميليشيات أسد بحق المدنيين في محافظة درعا.

وكان أهالي مدينة جاسم شمال درعا قد دعوا يوم أمس الثلاثاء، لمظاهرة في الساحة العامة للمدينة، وذلك للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين، والكشف عن مصيرهم.

من جهة أخرى ذكرت مصادر محلية، بأن اشتباكات بالأسلحة الخفيفة جرت اليوم، في مدينة الصنمين شمال درعا، بين مجموعة تتبع لنظام أسد، يقودها المدعو “شادي الجادو”، ومجموعة محلية أخرى لا تتبع لأي جهة عسكرية أو أمنية، دون ورد معلومات عن خسائر في صفوف المجموعتين.

الجدير ذكره أن التوترات على جميع الأصعدة، لم تتوقف في محافظة درعا، منذ سيطرة نظام أسد بمساندة المحتل الروسي على المحافظة صيف 2018.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

مطالبات بإغلاق التلفزيون الرسمي التابع لأسد لهذا السبب !!

طالبت الأستاذة في كلية الإعلام بدمشق المدعوة “نهلة عيسى”، إعلام النظام بإغلاق التلفزيون الرسمي، موضحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.