الرئيسية / أخبار / بدافع السرقة .. لصان يرتكبان جريمة قتل في ريف دمشق

بدافع السرقة .. لصان يرتكبان جريمة قتل في ريف دمشق

ارتكب لصان جريمة قتل بحق أحد الأشخاص، أثناء محاولته منعهما من سرقة دراجة نارية بريف دمشق، في الوقت الذي تكثر فيه جرائم القتل والسرقة في مناطق سيطرة نظام أسد.

وأوضحت وزارة الداخلية في حكومة أسد، بأن أحد اللصوص يدعى “مدين”، أقدم على إطلاق النار من مسدس حربي عيار 8.5، على ابن ناطور بناية في ضاحية الأسد بحرستا، أثناء محاولته منعهما من سرقة دراجة نارية، ما أدى لمقتله على الفور.

وقالت الوزارة بأنها ألقت القبض على القاتل، واعترف بأنه عند قيامه هو وشريكه بسرقة دراجة نارية من أمام أحد الأبنية في الضاحية، حاول ابن ناطور البناء منعهما من سرقة الدراجة النارية، فقاما بإطلاق النار عليه وقتله.

وكانت جهات حقوقية قد وثقت 14 جريمة قتل في مناطق سيطرة نظام أسد منذ بداية شهر أيار الحالي، و 91 جريمة منذ بداية عام 2023، أسفرت عن مقتل 100 شخص، منهم 23 امرأة، و 12 طفلاً.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

مصادر خاصة تكشف عن تغييرات وتعزيزات لميليشيات أسد في الغوطة الشرقية

أجرت عصابات أسد تغييرات ضمن حواجزها ونقاطها العسكرية والأمنية في مدن وبلدات الغوطة الشرقية، كما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *