الرئيسية / أخبار / اعتقالات تطال طلاباً جامعيين في ريف دمشق

اعتقالات تطال طلاباً جامعيين في ريف دمشق

شنت ميليشيات أسد اليوم الأربعاء، حملة اعتقالات طالت عدداً من طلاب جامعة دمشق، وذلك بعد مرورهم على أحد الحواجز العسكرية، أثناء عودتهم إلى منطقتهم في ريف العاصمة.

وأفادت مصادر محلية، بأن عناصر يتبعون لميليشا الفرقة الرابعة، قاموا باعتقال ثلاثة طلاب جامعيين من أبناء منطقة وادي بردى في ريف العاصمة، وذلك أثناء عودتهم من الجامعة إلى منازلهم، مضيفة أن الاعتقال جاء بعد أن طلب عناصر الحاجز البطاقات الشخصية من الطلاب المعتقلين.

وأوضحت المصادر بأن عملية الاعتقال حصلت على حاجز “أشرفية الوادي”، وحاجز آخر يقع بين منطقتي “الأشرفية وجديدة الوادي”، فيما لم يعرف حتى هذه اللحظة، سبب اعتقال الشبان الثلاثة، وتم نقلهم إلى مكان مجهول.

الجدير ذكره أن نظام أسد ينشر العديد من الحواجز العسكرية والأمنية على مداخل ومخارج العاصمة دمشق وريفها، وتُعرف هذه الحواجز بسطوتها الأمنية على الأهالي، من خلال فرض عناصرها للإيتاوات، واعتقال المدنيين بهدف طلب مبالغ مالية من ذويهم، مقابل الإفراج عنهم.

وكان نظام أسد قد أزال العديد من الحواجز العسكرية والأمنية المتواجدة في العاصمة دمشق الشهر الفائت، بالتزامن مع الزيارات العربية للعاصمة، ليُظهر أن المنطقة عادت لوضعها الطبيعي، قبل اندلاع الثورة السورية عام 2011.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

مصادر خاصة تكشف عن تغييرات وتعزيزات لميليشيات أسد في الغوطة الشرقية

أجرت عصابات أسد تغييرات ضمن حواجزها ونقاطها العسكرية والأمنية في مدن وبلدات الغوطة الشرقية، كما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *