الرئيسية / أخبار / مخابرات أسد تعيث فساداً في “دمشق وريفها” تعرف على أخر جرائمها

مخابرات أسد تعيث فساداً في “دمشق وريفها” تعرف على أخر جرائمها

لا تزال مخابرات أسد تعيث فساداً في العاصمة دمشق وريفها، مبتزةََ العديد من التجار، بالإضافة لاعتقال الأهالي هناك دون أي جرم يقترفونه.

وقال موقع صوت العاصمة: إن مخابرات أسد نفذت حملة أمنية ضد عدد من تجار الذهب، في سوق الصاغة بالعاصمة السورية دمشق.

وأكد الموقع أن الدوريات الأمنية، اعتقلت خمسة من كبار تجار الذهب، بينهم رجل أعمال كبير في دمشق، وذلك بعد مداهمة سوق الصاغة في العاصمة السورية.

وأضاف أن استخبارات أسد، أطلقت سراح الصاغة المعتقلين، بعد ابتزازهم بمبلغ تجاوز ال “20 مليار” ليرة سورية، وذلك بحجة شراء الذهب من خارج جمعية الصاغة، وصناعة قوالب لصياغة الذهب دون إذن الجمعية، بالإضافة لعدة تهم أخرى.

وفي الغوطة الشرقية تعرض أحد أبناء الغوطة على أحد الحواجز التي تتبع لفرع أمن الدولة، للضرب المبرح بذريعة كسره للهوية الشخصية.

وقالت مصادر محلية: إن عناصر الحاجز الواصل بين بلدتي “حوش نصري وحوش الفارة” اعتدوا بالضرب على الشاب والقوه إلى جانب الحاجز مضرجاََ بدمائه كما صادروا دراجته النارية وأوراقه الثبوتية.

الجدير ذكره أن مخابرات أسد وجميع الميليشيات التابعة له، تعيث فساداً في جميع المناطق التي تسيطر عليها، فيما يعيش الأهالي هناك في خوف دائم، من عمليات اعتداء، او خطف، او ابتزاز لهم، كالذي حصل مؤخراً بحق تجار الذهب في العاصمة دمشق.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

زواج سري واختلاس .. فضائح جديدة تلاحق ضباط في نظام أسد

تتوالى الفضائح التي تلاحق مسؤولين وضباط في نظام أسد, فبين الفينة والأخرى تخرج فضائح جديدة, …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.