الرئيسية / أخبار / اللواء الثامن في درعا يستمر بطعن الثورة ويقدم على أمرٍ خطير

اللواء الثامن في درعا يستمر بطعن الثورة ويقدم على أمرٍ خطير

أقدم اللواء الثامن بقيادة “أحمد العودة” في درعا، على خطوة خطيرة، في إطار التقارب مع ميليشيا أسد بالمحافظة، التي تشهد انتفاضة جديدة بوجه النظام وعملائه.

ونقلت شبكة أخبار درعا وريفها، معلومات تفيد بتسلم اللواء الثامن صباح اليوم الإثنين شابين من ثوار درعا لنظام أسد، بعد أن نفذا عملية اغتيال بحق المدعو “خالد الحريري”، العميل لميليشيا حزب الله في بلدة علما شرق درعا.

وذكرت الشبكة، بأن اللواء الثامن احتجز الشابين الثائرين لثلاثة أيام، ليُفاجئ أهالي المنطقة صباح اليوم بتسليمهما لميليشيا أسد، في مدينة إزرع وسط المحافظة.

وأضافت بأن تسليم الشابين الثائرين، جاء بعد اتفاق جرى بين ميليشيات أسد من جهة، واللواء الثامن من جهة أخرى، فيما لم تذكر الشبكة نص الاتفاق، أو أية تفاصيل عنه.

الجدير ذكره أن اللواء الثامن في درعا هو ميليشيا محلية بقيادة رأس المصالحات “أحمد العودة”، وأصبح في الفترة الأخيرة يتبع بشكل مباشر لفرع الأمن العسكري المقرب من إيران، بعد أن كانت تبعيته في بداية الأمر للاحتلال الروسي.

عن عمر الشافعي

شاهد أيضاً

تفاصيل انفجار العبوة الناسفة في حمص وتوقعات حول الاستهداف

انفجرت ظهر اليوم الخميس، عبوة ناسفة على أطراف مساكن الإدخار وسط محافظة حمص، ما أدى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *