الرئيسية / أخبار / اجتماع صلح عشائري في الغوطة الشرقية

اجتماع صلح عشائري في الغوطة الشرقية

افاد مراسل مركز عين الشام في ريف دمشق عن عقد اجتماع صلح في بلدة شبعا بالغوطة الشرقية بين عشيرة النعيم وعشيرة شمر بشأن حادثة قتل قديمة تعود إلى عام 2010 حين قام شمس الدين الأحمد الأخ الشقيق للشبيح زين العابدين المشهور بلقب “الأعور” والمحسوبين على عشيرة النعيم بقتل شخصين من عشيرة شمر واصابة أخر.

واضاف مراسل عين الشام أن مختار مدينة شبعا والمرشح لمجلس الشعب المدعو أبو علاء عسكر هو من عقد اجتماع الصلح، فيما حضر الصلح عدة ضباط من النظام السوري، وممثل عن السفارة الايرانية، والسفارة الاماراتية،والسفارة اليمنية، وممثل عن حزب الله الارهابي وعدة وجهاء من الطائفة الدرزية.

 

4

وذكر المراسل أن العشيرتين اتفقوا على أن تدفع عشيرة النعيم لعشيرة شمر دية وقدرها “43 مليون ليرة سورية” بالاضافة إلى مبلغ قدره “خمسة ملايين ليرة” لمن يسموهم الشهداء والجرحي، فيما بلغت تكاليف الاجتماع أكثر من “خمسة عشر مليون ليرة”.

وأكد المراسل أن الأمن والشبيحة انتشروا بشكل كبير حول مكان الاجتماع فيما علت القناصات اسطح الأبنية في البلدة لحماية الشخصيات المدعوة.

عن حسام الوزان

شاهد أيضاً

الأفران تغلق أبوابها وربطة الخبز تصل إلى 1300

افاد مراسل “مركز عين الشام للدراسات” عن اغلاق كافة أفران الخبز في منطقة زاكية بالغوطة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *